ولاية بنزرت تحتل المرتبة الاولى وطنيا في استهلاك الاعتمادات حتى نهاية اكتوبر بـ63 بالمائة.

*بنزرت: خاص / رصد: طارق الجبار

*تحديد موعد 24 نوفمبر الجاري لعقد الدورة الرابعة العادية للمجلس الجهوي ببنزرت .

*ولاية بنزرت تحتل المرتبة الاولى وطنيا في استهلاك الاعتمادات حتى نهاية اكتوبر بـ63 بالمائة.

تم اليوم عقب اجتماع جلسة المكتب الجهوي للنيابة الخصوصية للمجلس الجهوي لولاية بنزرت برئاسة السيد محمد قويدر والي الجهة رئيس النيابة بحضور كامل اعضائه القارين من ممثلي نواب الشعب والادارات الفنية تحديد موعد 24 نوفمبر الجاري لانعقاد الدورة الرابعة للنيابة الخصوصية للمجلس الجهوي لولاية بنزرت ، وفق تاكيد السيد عماد البجاوي رئيس دائرة المجلس الجهوي لولايةبنزرت.

*متابعة تنموية دقيقة: واضاف ذات ىالمصدر في تصريح خصنا به اليوم ان الدورة الرابعة للمجلس سيتم فيها بالخصوص تناول عددا من المواضيع الهامة بشان مسيرة التنمية بالجهة في كل القطاعات على غرار متابعة استهلاك الاعتماداتالخاصة بالمجلس وايضا بكافة البلديات بالجهة ومتابعة نسق تنفيذ المشاريع الجهوية والوطنية والبلدية ومدى الاستعدادات الخاصة بالموسم الفلاحي وايضا نسق تنفيذ مشاريع قطاع الماء الصالح للشرب وكذلك واقع حال اعداد وتنفيذامثلة التهيئة العمرانية والموسم الدراسي والسنة التكوينية ومختلف مشاغل ومشاريع قطاع الشباب والرياضة وعدد من المسائل الاضافية على غرار تنشيط التوامات الخارجية وغيرها .

*تميز وطني عال: مبينا ان المجلس الجهوي لولاية بنزرت وبمتابعة خصوصية من قبل السيد والي بنزرت رئيس المجلس وتناغم جاد من قبل اعضائه حريص على تفعيل النقلة النوعية والكمية الواجبة في المجال من خلال السهر على انتظام دورات لجانه من ناحية وايضا بقية دوراته العادية دون اعتبار بقية الدورات الاستثنائية ، التي تعقد لاول مرة في كامل البلاد ومنها ذكرا لا حصرا تنظيم دورتين مثلتا استثناء وطنيا بشهادة ومشاركة ممثلين مركزيين للمجالين دون اعتبار بقية المكونات المجتمعية والرسمية المتابعة والمراقبة ، وهما المجلس الجهوي للتربية والمجلس الجهوي للصحة.

*دفع جهوي مشترك: يشار ان ولاية بنزرت والى حدود تاريخ شهر اكتوبر المنصرم احتلت المرتبة الاولى وطنيا في استهلاك الاعتمادات بنسبة ناهزت الـ63 بالمائة كما تحصلت 12 بلدية من جملة 13 بلدية كانت خضعت للرقابة والتقييم من قبل هيئة الرقابة العامة للمصالح العمومية التابعة لرئاسة الحكومة والذي دعت اليه وزارة الشؤون المحلية والبيئة، على المعدل الوطني العام هذه السنة 2017 ، لتحقق بذلك الجهة تقدما وتحسنا كبيين في هذا الشان ، بعد ان كانت 6 بلديات فقط من 13 تحصلت على المعدل العام السنة الفارطة 2016 ،بما من شانه تاكيد العمل الجهوي الموجه والناجع في العمق من قبل السلطات الجهوية ببنزرت لتحسين وتحصين مستوى اداء العمل الاداري لاجهزة الدولة نحو الافضل وعلى راسها المجلس الجهوي للولاية كقاطرة دافعة للتنمية ككل بجميع مناطق الولاية ، وفق تعبير المصدر ذاته.

*متابعة طارق الجبار

Be the first to comment

اترك رد