موريتانيا : القتل عقوبة المسيء للنبي وتارك الصلاة

اكدت موريتانيا الجمعة ان اعلان التوبة لن يكون كافيا بعد اليوم لمنع تنفيذ عقوبة الاعدام بحق الكافرين والمرتدين عن الدين.

ويأتي القرار بعد اطلاق سراح مدون في 9 وفمبر كان قد حكم عليه بالاعدام لانتقاده التبريرات الدينية للتمييز في المجتمع الموريتاني.

واعلنت الحكومة الموريتانية في بيان نشر على الوكالة الرسمية ان قانونا جديدا “سيشدد الاحكام على المجدفين”.

وقال وزير العدل ابراهيم ولد داداه بحسب البيان “كل مسلم سواء كان رجلا ام امراة يسخر او يهين محمد صلى الله عليه وسلم وملائكته سيواجه حكم الاعدام بدون ان يتم سؤاله عن التوبة. سينفذ حكم الاعدام فيهم حتى لو تابوا”.

كما سيعدم تارك الصلاة حسب نفس القانون الذي ستتم المصادقة عليه في قادم الأيام.

وإليكم نص القانون :

 

Be the first to comment

اترك رد