مبروك/إنتخاب الأستاذ سمير بشة مديرا للمعهد العالي للموسيقى بتونس لفترة نيابية جديدة (2017-2020)

أنتخب اليوم الجمعة 20 أكتوبر 2017 الموسيقي والجامعي سمير بشّة في خطة مديرا للمعهد العالي للموسيقى بتونس، لفترة نيابية جديدة (2017-2020).

ويشغل سمير بشة رتبة أستاذ محاضر في الموسيقى والعلوم الموسيقيّة، كما شغل أيضا خطة مدير للمركز التونسي للنشر الموسيقولوجي (CTUPM)، ومديرا لقسم التكوين الموسيقي بنفس المعهد (2008-2010). وفي سنتيْ 2015 و2016 عمل منسقا علميا للمخبر الوطني للثقافة والتكنولوجيات الحديثة والتنمية، حيث أشرف ضمن أنشطته على العديد من الندوات وقدّم الكثير من المحاضرات.

كما شغل أيضا خطة عضو بمدرسة الدكتوراه في العلوم الثقافيّة، وعضو بهيكل البحث العلمي والتجديد بجامعة تونس. ولمدير المعهد أيضا الكثير من الاهتمامات في البحث العلمي، فهو عضو ناشط في العديد من الجمعيات ذات العلاقة بالموسيقى، وكذلك عضو وباحث بالتنسيقيّة الدوليّة للبحوث والدراسات الإبراخيليّة (CIREB)، وعضو في مشروع فريق البحوث الدوليّة (GDRI) التابع لمعهد البحث الموسيقولوجي (IReMuS).

كتب الأستاذ سمير بشة العديد من المقالات المتصلة بالحقل الموسيقولوجي، حيث بحث في مواضيع لها علاقة بــ “سيميولوجيا الموسيقى” و”الهويّة والغيريّة في الموسيقى” إلى جانب موضوع “التثاقف والمثاقفة في الموسيقى” الذي يمثّل مركز الاهتمام في أبحاثه.

كما أصدر مجموعة من الكتب والبحوث في المجال الموسيقي هي: “جون جاك ناتي، تمجيد الموسيقولوجيا” سنة 2011 و”الهوية والأصالة في الموسيقى العربية” سنة 2012، و”الموسيقولوجيا في مواجهة الغموض الموسيقي” (باللغة الفرنسية) سنة 2015، وهي إصدارات عن منشورات كارم الشريف، إلى جانب كتاب “أنطلوجيا الفنون الغنائية الركحية في تونس بين ظاهرتي التثاقف والمثاقفة (1856-1998): دراسة تحليلية موسيقية مشهدية” إصدار مركز النشر الجامعي سنة 2014.

Be the first to comment

اترك رد