فيديو:طرد العميد السابق لكلية الآداب بمنوبة الحبيب الكزدغلي من المكتبة الوطنية اليوم

كان من المقرر أن تنظم المديرة العامة للمكتبة الوطنية رجاء بن سلامة، بالتعاون مع مخبر التراث بكلية الآداب بمنوبة صباح اليوم الجمعة 15 ديسمبر، معرض “الدولة المخادعة.. السلطة والدعاية النازية”، (معرض صور متعلق بالمحرقة النازية ضد اليهود) بحضور العميد السابق لكلية الآداب بمنوبة الحبيب الكزدغلي الذي كان أعلن في ماي 2016 خلال تظاهرة ” الغريبة ” بجربة ، أنه سيتم بعث متحف يحتضن التراث اليهودي التونسي ، ويكون مقره بالعاصمة.

وقبل انطلاق المعرض، شهد بهو المكتبة احتجاجات وهجوما شرسا على المعرض من قبل القراء إضافة إلى نساء و رجال المكتبة الوطنية ونقابتها وباحثيها الذين كانوا ضد التطبيع ورفعوا ديقاج في وجه الكزدغلي وبن سلامة وهاتفين بحياة فلسطين وعروبتها.

طرد الكزدغلي، هروب بن سلامة وإبطال المعرض

نشير هنا إلى أنه تم طرد الحبيب الكزدغلي من المكتبة الوطنية ومنعه من تنظيم معرض خاص بالهولوكوست اليهودي وتبييض الصهيونية من قبل عدد من المحتجين وموظفي المكتبة الوطنية بعد هروب مديرة المكتبة رجاء بن سلامة.

وتم إخراج الكزدغلي ومن معه من المكتبة وسط حضور أمني لافت قبل أن يتم إبطال المعرض.

ويتزامن معرض تبييض الصهيونية لرجاء بن سلامة والحبيب الكزدغلي مع اعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعلان القدس عاصمة لاسرائيل ونقل السفارة الاميركية من تل ابيب الى القدس وما رافقه من احتجاجات عارمة في جميع أصقاع العالم إضافة إلى تزامنه مع الذكرى الأولى لاستشهاد المهندس التونسي محمد الزواري على يد جهاز الموساد الإسرائيلي والذي اغتيل بمسقط رأسه صفاقس في مثل هذا اليوم من السنة الماضية.

متابعة البشير العايب

Be the first to comment

اترك رد