صفاقس: انطلاق الدورة التاسعة لمسابقة الاملاء باللغة العربية

بمشاركة أكثر من 600 تلميذ نظمت اليوم الاحد 21 جانفي الجاري جمعية معرض صفاقس لكتاب الطفل بالشراكة مع المندوبيّتين الجهويّتين للتّربية بصفاقس 1 و 2 والمندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بصفاقس فعاليات الدّورة التاسعة لمسابقة الإملاء باللغة العربية وهي مسابقة مفتوحة لفائدة تلاميذ السّنتين الخامسة والسادسة من التعليم الابتدائي وتلاميذ السّنتين الثّامنة والتّاسعة من التّعليم الإعدادي وسعيا للانفتاح الجمعية على المعتمديّات ورغبة منها في تشريك التّلاميذ من جميع معتمديّات الجهة فقد تم فتح أربعة مراكز للاِختبار التمهيدي بكل من معهد الهادي السوسي بصفاقس، المدرسة الابتدائية بالرملة بقرقنة، المدرسة الإعدادية ابن سينا بمنزل شاكر و المدرسة الابتدائية 2 مارس 1934 بالمحرس.
وتهدف هذه المسابقة إلى المساهمة في تنمية الوعي بالرّهان الحضاري والعلمي للّغة العربيّة وترغيب الأطفال في المطالعة وتعزيز مكانة كتاب الطّفل والمساهمة في التّعريف بالإنتاج الأدبي الموجّه للطفل والمساهمة في تنشيط المشهد الثقافي في الوسط المدرسي.
وقد افتتحت التظاهرة بتجمّع المئات من التلاميذ من مختلف الجهات بمدينة صفاقس أمام مراكز الاختبار التمهيدي والتي شملت كل من صفاقس المدينة،قرقنة،منزل شاكر،المحرس وكان الافتتاح عبر آداء النشيد الرسمي التونسي بحضور التلاميذ وأولياء التلاميذ الى جانب المشرفين على الدورة من قبل جمعية معرض صفاقس لكتاب الطفل والسادة مديري المدارس الابتدائية والمدارس الاعدادية و عدد كبير من الأساتذة المتطوعين لتأمين حسن سير هذا العرس التربوي الذي يستعد هذه السنة لإشعال شمعته التاسعة وذلك بحضور كل من المندوب الجهوي للتربية بصفاقس 2 السيد عيسى شطورو والمندوبة الجهوية للشؤون الثقافية بصفاقس السيدة ربيعة بلفقيرة .
وكما هو معلوم ومنذ سنوات طويلة سجل المعهد الثانوي الهادي السويسي نصيب الاسد في عدد التلاميذ المشاركين حيث بلغ عدد المشاركين في المرحلة الابتدائية 300 تلميذا وفي المرحلة الإعدادية 110 تلميذا وقد قام بتأمين عملية الاختبار قرابة 50 اطار تدريس من مختلف المؤسسات التربوية بالجهة.
أما بالمدرسة الابتدائية بالرملة من معتمدية قرقنة فقد سجّلت حضور 36 تلميذ ابتدائي و8 تلاميذ اعدادي و منذ الساعات الباكرة من يوم الاختبار توافد التلاميذ على المركز حيث حضر هذه الفعاليات ممثلون عن المندوبية الجهوية للتربية بصفاقس الى جانب عدد من مديري المدارس الابتدائية والمعاهد الثانوية.
وبالنسبة للمدرسة الابتدائية 2 مارس 1934 بالمحرس فقد سجلت حضور 90 تلميذا من المرحلة الابتدائية و36 تلميذا من المرحلة الاعدادية وكان معتمد المحرس قد واكب فعاليات المسابقة عدد من مديري المدارس والمعاهد الثانوية.
وبدوره سجل مركز الاختبار بالمدرسة الابتدائية ابن سينا بمنزل شاكر مشاركة 20 تلميذا من المرحلة الابتدائية و15 تلميذا من المرحلة الاعدادية وكان قد واكب افتتاح المسابقة بالمركز المذكور كل من معتمد الجهة وعدد من الاطارات التربوية ليبلغ العدد الجملي للتلاميذ المسجلين بالمسابقة 615 تلميذا موزعين بين المرحلة الابتدائية التي سجلت حضور 446 تلميذ والمرحلة الاعدادية التي سجلت حضور 169 تلميذ.
هذا وقد سجل مركز الاختبار بالمعهد الثانوي” الهادي السويسي” حضور 7 تلاميذ مكفوفين تابعين للجمعية التونسية لتمدرس الاطفال المكفوفين في تأكيد صريح ومباشر وواضح أنه لا فرق بين جميع التلاميذ وان الكفيف يمكنه أن يبدع في شتى المجالات.
هذا وقد بين المندوب الجهوي للتربية بصفاقس 2 السيد عيسى شطورو ان هذه المسابقة والتي تحتفل اليوم يسنتها التاسعة أسست لنفسها مكانة بمدينة صفاقس في الشأن الثقافي والتربوي وهي مسابقة لها العديد من الايجابيات وخاصة على مستوى التلاميذ في المسابقات والمناظرات الوطنية
وللتذكير سنتظم الدور النّهائي يوم الأحد 04 مارس القادم بفضاء المركّب الثّقافي “محمد الجموسي”بصفاقس وستفرز نتائجه 20 فائزا تخصّص لهم جوائز قيّمة تتضمّن مجموعة قيّمة من الكتب ويتمّ تكريمهم خلال حفل توزيع الجوائز على هامش تظاهرة معرض صفاقس لكتاب الطفل في دورته الخامسة والعشرين
منصف كريمي

27152958_564362440567971_875596022_n

27044891_564354113902137_993284455_n 27153437_564354700568745_1136897538_n

Be the first to comment

اترك رد