سمير ديلو يعتذر أخيرا من أهالي سليانة

اعتبر النائب عن حركة النهضة بمجلس الشعب سمير ديلو  أنّ أحداث الرش التي جدت في سليانة سنة 2012 كانت كارثة حقيقية وذلك في خلال برنامج ميدي شو على اذاعة موزاييك.

وبيّن أنّ قرار استعمال الرش لتفريق وقفة احتجاجية كان قرارا خاطئا وغير صائب وقاس جدا، وفق تعبيره، متابعا ” زُرت الضحايا في المستشفى حينها ورأيت حجم الأضرار لقد كانت فعلا كارثة.. وبغضّ النظر عن من اتّخذ القرار أنا اطلب الاعتذار من كل أهالي سليانة لأنني كنت أتحمل مسؤولية حكومية في تلك الفترة..’.

وأضاف ”كنت ناطقا رسميا باسم الحكومة في تلك الفترة، ولا احد باستطاعته التملُص من المسؤولية ولا أحد باستطاعته رمي التّهم على الآخر، سواء من كانوا في السلطة أو في الميدان”، حسب قوله.

أما بخصوص المسار القضائي لهذه القضية، اعتبر ديلو ”أنّ الاشكال الوحيد يكمن في الاختلاف بين القضاء العسكري وهيئة الحقيقة والكرامة حول الحصول على عدد من الملفات”

Be the first to comment

اترك رد