رئيس الجمهورية يؤكد ضرورة إعطاء الأولوية المطلقة لمشروع قانون زجر الإعتداءات على الأمنيين خلال لقائه برئيس الحكومة

مثل استعراض الوضع العام بالبلاد أمنيّا وإقتصاديا وإجتماعيا، ومستجدات واقعة الإعتداء على ضابطين من وحدات المرور بباردو أمس الاربعاء، والتي أسفرت عن إستشهاد الرائد رياض بروطة، محور لقاء بين رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي اليوم الخميس بقصر قرطاج، ويوسف الشاهد رئيس الحكومة.

وأفاد الشاهد، بأن رئيس الجمهورية شدد خلال اللقاء، على ضرورة الإحاطة الكاملة بعائلة الشهيد، وإعطاء الأولوية المطلقة لمشروع قانون زجر الاعتداءات على الأمنيين لحفظ حقوقهم وتأمين الإحاطة الاجتماعية اللازمة لهم ولعائلاتهم، مع دعوة أفراد المؤسسة الأمنية والعسكرية إلى مزيد البذل وملازمة اليقظة في حربهم المتواصلة على الإرهاب.

وإستعرض اللقاء كذلك، برنامج عمل الحكومة في الفترة المقبلة، خاصة فيما يتعلق بالاجراءات المزمع اتخاذها للتحكّم في الأسعار، والحفاظ على المقدرة الشرائية للمواطن، والحد من ظاهرة التهريب.

يذكر أن الرائد رياض بروطة، الذي تعرض أمس الاربعاء إلى اعتداء بسكين من قبل ارهابي بساحة باردو على مستوى الرقبة أثناء أداء عمله، توفي صباح اليوم متأثرا بإصابته وفق ما أفاد به (وات) المكلف بالإعلام والإتصال بوزارة الداخلية ياسر مصباح، وذلك رغم الجهود القصوى التي بذلها الطاقم الطبي بمستشفى الرابطة لإنقاذه من الموت.

Be the first to comment

اترك رد