حالة من الإحتقان في ذهيبة

تواصل تعليق حركة العبور على مستوى معبر ذهيبة وازن بين تونس وليبيا لليوم الخامس علي التوالي بسبب رفض الوحدات الأمنية الليبية السماح للتجار أصيلي منطقة ذهيبة بالتزود بالسلع من داخل الأراضي الليبية مما تولد على هذا حالة من الإحتقان لدى التجار وأهالي منطقة ذهيبة التي تعتبر التجارة عبر الحدود التونسية الليبية هي مورد رزقهم الوحيد …

العوني لعجيل

Be the first to comment

اترك رد