تفاصيل جديدة عن حادث مقتل الأمير بن مقرن…وصور مع صديقه الفنان التونسي أنيس الخماسي

كشف فارس الطرقي، المصور الخاص بالأمير الراحل منصور بن مقرن، نائب أمير عسير، عن أسباب عدم صعوده معه إلى الطائرة التي سقطت به، أثناء رحلته إلى محافظة البرك.

وقال الطرقي إنه تواصل في البداية مع المرافق الأمني للأمير، والمسؤول عن تنظيم زياراته، لكي يمكن من التقاط صور أكثر احترافية، ولكي يضمن مرافقة الوفد منذ البداية، ولكنه أخبره بأن الطائرة لا تكفي إلا لسبعة أشخاص، بحسب صحيفة “سبق” السعودية.

وأردف الطرقي أن المرافق الأمني للأمير، وعده بأن يرافق الوفد في رحلة العودة، في حال رغب أحد من أعضائه في البقاء، أو العودة برا.

وأكد فارس الطرقي أنه بعد انتهاء زيارة الأمير منصور بن مقرن، لاحظ أن المقاعد السبعة في الطائرة لم تكن شاغرة، ففضل الصمت، وعدم تكرار الطلب على المرافق الأمني، وغادر الموكب باتجاه المطار.

وعن آخر جولة للأمير، قال فارس الطرقي إنه كان حريصا على زيارة المنطقة الساحلية، وبدأت زيارته في حدود الساعة الواحدة ظهرا، واطلع خلالها على العديد من المشاريع،وطالب بضرورة الانتهاء منها في الوقت المناسب، كما أنه التقى بالعديد من الأهالي بابتسامة صافية، واستقبل ثلاثة منهم، ممن قدموا له شكاوى، والتي أصر أن يحتفظ بها في جيبه، ووعدهم بحلها.

وأضاف المصور الخاص بالأمير، أن رحلته غادرت في حدود الساعة الرابعة والنصف عصرا، وكان من المفترض وصولها خلال 50 دقيقة، ولكن القدر لم يمهله ذلك.

وكان الديوان الملكي السعودي أعلن، اليوم الاثنين، عن وفاة الأمير منصور بن مقرن، في حادث الطائرة، وأن الجنازة ستقام الثلاثاء الموافق 7 نوفمبر.

23231250_1963295730594384_8734279226723939789_n 23244227_1963282163929074_1663042568200232876_n 23316348_1963282123929078_5944016124247103082_n 23167815_1963282103929080_4128362808256410353_n

Be the first to comment

اترك رد