تركيبة مكتب لجنة التحقيق حول شبكات تسفير الشباب التونسي إلى مناطق القتال

عقدت لجنة التحقيق حول شبكات التجنيد التي تورطت في تسفير الشباب التونسي إلى مناطق القتال، بعد ظهر اليوم الخميس، أولى اجتماعاتها،بإشراف رئيس البرلمان محمد الناصر، وتم خلاله التوافق على تركيبة مكتب اللجنة .

واتفق الأعضاء على اختيار النائبة ليلى الشتاوي(نداء تونس) رئيسا ومنجي الرحوي (الجبهة الشعبية) نائب رئيس و فريدة العبيدي (النهضة) مقررا والصحبي بن فرج(الحرة) مقررا مساعدا وطارق الفتيتي (الوطني الحر) مقررا مساعدا.

يذكر أن مجلس نواب الشعب أعلن بداية الأسبوع الجاري عن تركيبة لجنة التحقيق البرلمانية حول شبكات التجنيد التي تورطت في تسفير الشباب التونسي إلى بؤر التوتر، والمتكونة من 22 نائبا، 7 منهم ينتمون لكتلة حركة النهضة وهم أسامة الصغير ويمينة الزغلامي ومحرزية العبيدي ومحمد زريق وعبد اللطيف المكي وأحمد العماري وفريدة العبيدي، و7 نواب لكتلة نداء تونس وهم حسن العماري وليلى الشتاوي وسناء الصالحي وعماد أولاد جبريل وفاطمة المسدي وعصام المطوسي ولمياء الدريري.

كما تضم هذه اللجنة 3 نواب عن كتلة الحرة لحركة مشروع تونس وهم هدى سليم والصحبي بن فرج ومحمد الطرودي، والنائب منجي الرحوي عن كتلة الجبهة الشعبية، ومبروك الحريزي عن الكتلة الديمقراطية، وطارق الفتيتي عن كتلة الوطني الحر، وريم محجوب عن كتلة آفاق تونس، وليلى الحمروني عن غير المنتمين لكتل برلمانية.

حلا

Be the first to comment

اترك رد