بوحجلة:مهرجان مغاربي للفروسية

في اطار الاعداد لفعاليات الدورة 23 للمهرجان المغاربي للفروسية عقدت هيئة تنظيم هذا المهرجان مؤخرا ندوة صحفية أشرف على اعدادها الزميل ايمن محرزي المكلّف بالاعلام بالهيئة واحتضن فعالياتها قصر بلدية بوحجلة حيث تم الكشف عن برنامج الدورة الجديدة من هذا المهرجان والذي عاد بحلة جديدة من خلال خروجه للفضاء المغاربي إذ يفتتح المهرجان يوم 25 اوت بكرنفال به 20مداخلة وسط المدينة مع معرض لصور عن تاريخ الفروسية الى جانب تقديم عرض الموقف للمخرج الصحبي فرج من ولاية المهدية والذي يعرض تقاليد الفروسية والغناء الشعبي كما سيتنظم مزاد علني للخيول وعرض مسرحية للاطفال بعنوان” الامتحان” مع تنظيم مسابقة عن اجمل الخيول الولود و3سباقات خيل بمضمار سباق القداح وسيختتم اليوم الثاني بسهرة في الشعر الشعبي وعرض مسرحية “العلم “من الجزائر كما ستنتظم في اليوم الثالث مسابقة بين الدراجات الهوائية ومسابقة في العدو الريفي و ندوة فكرية حول المدينة والثقافة وتقديم عرض مسرحي “صبو والا ما صبوش”ويخصص اليوم الاخير من المهرجان للألعاب من خلال مسابقة الرماية وعرض المداوري وعرض الالوان والموسيقي العالمية والذي ستانظمه مجموعة من الشباب ويكون الاختتام من خلال عرض موسيقي لمجموعة” نار المشاهب” من المغرب وخلال هذه الندوة الصحفية أكّد السيد يوسف الصيداوي مدير المهرجان ان فنون الفروسية تقرب الشعوب معتبرا ان الفنون البصرية هي اللغة المشتركة بين الشعوب العربية والعالم حيث تتجاوز الفوارق بين الحضارات والثقافات كما أنها آلية للتفكير والتعايش المشترك فمن خلال الفن الفروسية تمتد جسور التواصل والتقارب والتعارف بين الثقافاتوعليه فإن تعلم فنون الفروسية يساعد الفارس على توسيع آفاق تفكيره وبالتالي الارتقاء بقدراته الإنسانية وفنه وأضاف ان الفروسية تعد مفتاح التعرف على حضارات الماضي حيث يُعلمنا فن كل حضارة عن حقبتها التاريخية وما وصلت إليه من تطور وازدهار كما أشار مدير المهرجان الى أن الفنون بصفة عامة في الزمن المعاصر لا تزال محوراً أساسيا من ثقافة الحياةخاصة وأن مفهوم الإبداع لم يعد مقتصراً على فئة دون غيرها إذ بات مطلوباً من الجميع في شتى نواحي الحياة ومن هذا المنطلق أكّد الصيداوي أن هيئة المهرجان حرصت خلال دورته الجديدة على اعادة اشعاع ارض جلاص الاشاوس بوحجلة والقيروان ومن خلال هذا المهرجان على المغرب العربي في مرحلة اولي والعالم في مرحلة ثانية وسيبرز المهرجان التراث اللامادي للجهة وفق خصوصيته المحلية والكونية وسيكون من بين ضيوف هذه الدورة الدكتور طارق رمي مدير مهرجان طنجة الدولي والدكتور عيد عبد اللطيف مدير مهرجان مسرح العرئس في القاهرة والصحفية رفيقة دالي واحمد العمراني من الجزائر و الممثلة صبري سليمان من ليبيا واحمد العمراني كما ستشارك اكثر من 20 فرقة استعراضية من كامل تراب الجمهورية في هذه الدورة التي تتواصل من 25 الى 28 أوت الجاري .

منصف كريمي

Be the first to comment

اترك رد