بنزرت:نحو احداث رصيف لاستقبال السفن نقل المسافرين والبضائع برصيف جرزونة

*بنزرت:خاص/رصد: طارق الجبار *والي بنزرت يؤكد: “لا خلاف للجهة مع اي طرف عمومي او خاص ، المهم تطوير الميناء فقط”.

*نحو احداث رصيف لاستقبال السفن نقل المسافرين والبضائع برصيف جرزونة.

*نحو اعداد دراسة جدوى لانجاز ميناء من الجيل الرابع.

* تنظيم يوم جهوي حول النقل البحري ببنزرت في 11 ماي 2017.

ثمنت لجنة المجموعة المينائية لميناء بنزرت –منزل بورقيبة في اجتماعها اليوم السبت بمقر الولاية تحت اشراف السيد محمد قويدر والي بنزرت ، مشروع دراسة احداث رصيف لاستقبال سفن الدحرجة ( poste ro-ro/pax)بالضفة الجنوبية للقنال بالميناء اي سفن نقل المسافرين والرحلات الترفيهية وايضا البضائع قبالة كلية العلوم من جهة جرزونة .

كما تعهد ممثل الشركة التونسية للسكك الحديدية بالتعاون ايجابا والتنسيق مع مصالح الشركة المركزية ، حول مقترح ابرام اتفاقية بين شركة السكك الحديدية والمجلس الجهوي لاستغلال الفضاءات الحالية المتوفرة بمحطة الارتال مؤقتا ، من اجل حل ملف تحرير الحوزة العقارية لانجاز اشغال توسعة الميناء على مساحة 3.5 هك ، في حين تعهد الشاحن الخاص شركة stumart وسط ترحيب كامل من قبل كل الحضور بلجنة المجموعة المينائية بوضع مخازنه على ذمة شركة سكر باجة لاستغلالها لمدة سنتين بصفر مليم من اجل ذات الملف اي حلحلة اشكال تحرير الحوزة العقارية لانجاز اشغال التوسعة للميناء والمقدرة اعتماداتها بحوالي 36 م د. ومن جهة ثانية تقرر خلال الجلسة التي حضرها كل من السيد سامي بطيخ الرئيس المدير العام لديوان البحرية التجارية والموانئ والسيد يوسف بن رمضان المدير العام للنقل البحري والموانئ بوزارة النقل والسيد حسن بن حسن مدير ميناء بنزرت وشيخ المدينة السيد رياض اللزام وعضو مجلس نواب الشعب السيدة لمياء الدريدي وممثلي كل الهياكل المعنية بالمجال والسلط المحلية ، اعداد دراسة جدوى لانجاز ميناء من الجيل الرابع بالتنسيق مع وزارة التنمية والاستثمار والتعاون الدولي ووزارة النقل وديوان البحرية التجارية والموانئ ، الى جانب تحديد موعد 11 ماي المقبل 2017 لتنظيم يوم جهوي ذو بعد وطني ودولي حول افاق النقل البحري بولاية بنزرت بحضور عدد من الخبراء والهياكل الوطنية والعالمية المختصة في المجال.

وقال السيد سامي بطيخ الرئيس المدير العام لديوان البحريةالتجارية والموانئ في تصريح خاص لنا في اعقاب الجلسة المينائية “ان ميناء بنزرت يعتبر رقم اثنين وطنيا على مستوى حجم النشاط التجاري ونظرا لموقعه الاستراتيجي وخصوصياته التنموية الهامة تم بالتنسيق مع كل الهياكل المركزية والسلط الجهوية الانطلاق في عملية تطويره في مجالات وانشطة استقبال الحاويات والمجرورات والسيارات وايضا المسافرين ، من خلال اقرار مشروع توسعته على مساحة 3.5 هك بما من شانه ان يساهم في تطوير عدد الحاويات التي يستقبلها من 30 الف حاوية الى مايزيد عن 60 الف حاوية وايضا انجاز رصيف جديد للمجرورات من المنتظر ان يكون جاهزا خلال الثلاث سنوات المقبلة وهو ما من شانه التخفيف عن مينائي حلق الوادي ورادس الاذان بلغا قصوتهما في المجال وتقريب الخدمات ايضا لفائدة الصناعيين “.

ومن ناحيته اشار السيد حسن بن حسن مدير الميناء التجاري ببنزرت خلال عرض قدمه بالمناسبة الى عدد من المشاريع الاضافية الاستراتيجية والهيكلية التي افرد بها ميناء بنزرت –منزل بورقيبة على غرار مشروع دراسة جدوى اسناد لزمة مطرف للسوائب الصلبة على مساحة 13 هك تابعة للملك العمومي المينائي بالجهةبقيمة 50 ا د حيث تم اعلان طلب العروض الخاص بالدراسة يوم امس 24 مارس ، بما من شانه زيادة نشاط الميناء سنويا بحوالي 2 مليون طن ومشروع دراسة توسعة الرصيف البترولي ” ب” لرسو ناقلات النفط الكبيرة الحجم باعتمادات 212 ا د للدراسة بما من شانه مضاعفة نشاط المحروقات ببنزرت وايضا اقتناء مجرورتان (2) (remorqueurs)من مجموع 6 وطنياباعتمادات جملية توازي 110 م د و باخرة قيادة سريعة (vedettes de pilotage) لفائدة الميناء من مجموع 4 وطنياتقدر اعتماداتها بـ6.2 م د ، ومشروع ضخم لتامين ميناء بنزرت ورادس وحلق الوادي باعتمادات توازي 16 م د ، هذا دون اعتبار مشروع تهيئة المسطحات المقدرة اعتماداته بـ7.7 م د والذي ستنطلق اشغاله في غضون شهر جوان المقبل 2017 .

وكان السيد والي بنزرت لاحظ ان مختلف المشاريع المبرمجة والمتواصلة بالميناء هي محل تثمين ومتابعة وتجاوب على مستوى التنفيذ من لدن الجميع في الولاية من مصالح رسمية ومنظماتية وبرلمانية وايضا من قبل الاهالي،ولا خلاف لهم مع اي طرف او مؤسسة عمومية كانت او خاصة من اجل تطوير الميناء لاجل تنمية الجهة ككل. مشددا على ان اشكاليات مصنع السكر يجري العمل على فضها كما ان مشغل الفحم البيترولي بمنزل بورقيبة تم تنفيذ التعهدات المبرمة بشانه واخرها تركيز الة الوزن برصيف منزل بورقيبة وسيتم تطبيق القانون على الجميع في الغرض في حالة الاخلال باي تعهد على حد تعبيره.

يشار ان ميناء بنزرت –منزل بورقيبة استقبل خلال سنة 2016 ما يوازي 472 باخرة اي بزيادة 4 بالمائة عن سنة 2015 كما شهد استيراد 4566 الف طن من المواد والسلع وتصدير 747 الف طن من المواد والسلع ، حسب ما جاء في تقرير عرض بالمناسبة.

*متابعة طارق الجبار

Be the first to comment

اترك رد