النيابة العمومية تأذن بفتح بحث قضائي حول تسريب فيديو استنطاق منفذ عملية طعن ضابطي الأمن

أفاد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بتونس والقطب القضائي لمكافحة الارهاب سفيان السليطي، في تصريح مساء اليوم الخميس لوكالة تونس افريقيا للانباء أن النيابة العمومية بالمحكمة أذنت بفتح بحث قضائي حول تسريب مقطع فيديو تضمن جزء من مجريات استنطاق منفذ عملية طعن ضابطي أمس الأربعاء بساحة باردو وذهب ضحيتها الضابط رياض بروطة.

وقد استشهد الضابط رياض بروطة (برتبة رائد) الذي تعرض أمس الاربعاء إلى اعتداء بسكين من قبل ارهابي بساحة باردو اثناء أداء عمله وفق ما أفاد به المكلف بالاعلام والاتصال بوزارة الداخلية ياسر مصباح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء.

وكان مصدر من رئاسة الحكومة صرح اليوم، لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أن رئيس الحكومة ،يوسف الشاهد كلف وزير الداخلية بـ “فتح بحث إداري” للكشف عن الاطراف المورطة في عملية تسريب مقطع فيديو تم تداوله على الانترنت وتضمن جزء من مجريات استنطاق باحث البداية لمنفذ عملية طعن ضابطي أمس الأربعاء في ساحة باردو.

وأضاف المصدر ان رئيس الحكومة طلب من وزير الداخلية تحديد المسؤوليات بخصوص هذا التسريب .

ومن جهة اخرى اكتفى مصدر بوزارة الداخلية في تصريح لـ(وات) بالتأكيد على أن “التحقيقات ستشمل كل المتورطين في عملية التسريب”.

وكانت مواقع إخبارية قد تداولت في الساعات القليلة الماضية مقطع فيديو يظهر جزء من عملية التحقيق مع المدعو “زياد بن سالم الغربي” الذي تم إيقافه اثر قيامه باعتداء بواسطة سلاح ابيض على ضابطي أمن اثناء عملهما في ساحة باردو .

يذكر ان النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب كانت أذنت للوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب والجريمة المنظمة والماسة بسلامة التراب الوطني بالإدارة العامة للمصالح المختصة بالاحتفاظ بالمعني والتعهد بالبحث في الموضوع.

وقال الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب سفيان السليطي، أمس الاربعاء أن المعتدي على الدورية الأمنية لشرطة المرور بساحة باردو قام بتهديدهم وتكفيرهم مرددا عبارات “الله اكبر” و”طواغيت” مشيرا إلى أنه ليست له سوابق عدلية وغير معروف لدى الوحدات الأمنية لكنه اعترف باعتزامه الالتحاق بمجموعات إرهابية في ليبيا وفق الأبحاث الأولية.

Be the first to comment

اترك رد