العثور على جثة ارهابي ثان في عملية جبل سمامة

 أفاد الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الارهاب سفيان السليطي اليوم الأحد لوكالة تونس افريقيا للأنباء، بأنه تم اليوم العثور على جثة ارهابي ثان، بعد تنفيذ عملية استباقية اشرفت عليها النيابة العمومية بالقطب وبالتنسيق مع الوحدة الوطنية لجرائم الارهاب التابعة للحرس الوطني بالعوينة، في جبل سمامة بولاية القصرين مساء أمس السبت.

وأضاف أنه يشتبه أن الجثة تعود الى ارهابي جزائري.

كما ذكرت وزارة الداخلية في بلاغ لها، أنه بمواصلة عملية التمشيط تمكنت وحدات الحرس الوطني بالإشتراك مع الجيش الوطني صباح اليوم من العثور على جثة عنصر إرهابي ثان تمّ القضاء عليه خلال الليلة الفارطة في العملية الأمنية ذاتها من طرف الوحدة المختصة للحرس الوطني، وحجز سلاح “كلاشنيكوف” ومخزن خاص.

وكانت العملية الأمنية التى تم خلالها تبادل إطلاق نار بين وحدة مختصة للحرس الوطني ومجموعة إرهابية بالقرب من جبل سمامة من ولاية القصرين، اسفرت عن القضاء على عنصر إرهابي خطير وتحقيق إصابات مباشرة في صفوف بقية عناصر المجموعة الإرهابية، وفق بلاغ صادر عن وزارة الداخلية.

وأضاف البلاغ أن العنصر الإرهابي الذي تم القضاء عليه والعثور على جثته يحمل الجنسية الجزائرية إسمه “البشير بن ناجي” ويبلغ من العمر 35 سنة ويعرف بكنية “حمزة النمر” أو “المر” .

وأوضحت أنه التحق بالجماعات الإرهابية منذ سنة 2003، ويعد من المقربين من زعيم تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي ومحل تفتيش، قبل إنضمامه سنة 2013 الى كتيبة “عقبة بن نافع” الإرهابية لتنظيم صفوفها بعد الضربات التي وجهتها وحدات الحرس الوطني لأغلب قياداتها، كما يعتبر نقطة الربط بين تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي وتنظيم القاعدة بليبيا وكتيبة عقبة بن نافع الإرهابية، ويتردد منذ سنة 2014 على الجماعات الإرهابية المتحصنة في جبال القصرين.

كما أكدت أنه أمير سرية جبل سمامة بولاية القصرين التابع للكتيبة الإرهابية المذكورة، ويعتبر كذلك دليل كتيبة “عقبة بن نافع” الإرهابية في كل تنقلاتها بين تونس والجزائر نظرا لمعرفته الواسعة بكافة المسالك الجبلية بين البلدين.

وأبرزت ، أنه بناء على معلومات مفادها قيام مجموعة إرهابية تضمّ ما بين 04 و06 عناصر تتولى النزول ليلا من جبل سمامة لرصد تحرّكات الدوريات الأمنية والعسكرية ومداهمة المنازل القريبة من الجبل المذكور للاستيلاء على المواد الغذائية، قامت الوحدة المختصة للحرس الوطني بعد عملية متابعة لتحركات العناصر الإرهابية الأخيرة طيلة 03 أيام بنصب كمين مساء السبت على الساعة السادسة إلاّ ربع بمنطقة تربخانة عمادة البراهمية معتمدية سبيطلة ولاية القصرين القريبة من جبال سمامة، بتبادل الطلق الناري مع تلك المجموعة الإرهابية.

Be the first to comment

اترك رد