الشحرورة.. عاشت في الفنادق ورفضت قصر القذافي

تحل اليوم الذكرى الـ90 لميلاد الفنانة صباح، التي ولدت في يومنا هذا منذ 90 عامًا، واحتلت صباح مكانة فنية رفيعة المستوى مع شعوب الوطن العربي بمختلف الأجيال التي عاصرت فنها، فهي المطربة والممثلة صاحبة الدلال الشامي التي فتنت به عشاقها، فمن منا لم يرتبط بإحدى أدوارها الفنية أو إحدى أغنياتها ومن خلال الأسطر التالية نستعرض بعض المعلومات في حياة صباح والتي أثرت على وجودها الفني.

– بدأت جانيت فغالي المشهورة بـ«صباح» حياتها الفنية في صغرها بلبنان، واستطاعت أن تميز بشهرتها المحلية، حتى استطاعت لفت انتباه المنتجة السينمائية اللبنانية الأصل آسيا داغر والتي كانت تعمل في القاهرة أنذاك، فأوعزت إلى وكيلها في لبنان قيصر يونس لعقد اتفاق معها لثلاثة أفلام دفعة واحد، وكان الاتفاق بأن تتقاضى 150 جنيهًا مصريًا عن الفيلم الأول ويرتفع السعر تدريجياً، وبعدها ذهبت صباح إلى أسيوط برفقة والدها ووالدتها ونزلوا ضيوفًا على آسيا داغر في منزلها بالقاهرة.

– كُلف الملحن رياض السنباطي بتدريبها فنيًا ووضع الألحان التي ستغنيها في الفيلم، وفي تلك الفترة اختفى اسم «جانيت الشحرورة» وحل مكانه اسم «صباح» في فيلم القلب له واحد عام 1945م، وكان عمرها وقتها حوالي 18 عام، وكان للسنباطي كبير الأثر فى تربيتها فنياً، دربها على الغناء رياض السنباطى الذى لقى صعوبة فى ترويض صوتها الجبلى وتلقينها أصول الغناء لأن صوتها الجبلي كان ما زال معتادا على الأغاني البلدية المتسمة بالطابع الفولكلوري الخاص بلبنان وسوريا.

– دخلت صباح موسوعة جينيس كأكبر إرث فني فى التاريخ، فشاركت فى السينما المصرية، ولها عدد كبير من الأفلام التي تعتبر هي إحدى نجماتها وبلغ عدد الأفلام التى شاركت فيها 83 فيلم بين مصري ولبناني، بالإضافة إلى 27 مسرحية لبنانية، وذلك بالإضافة لعدد كبير من الأغاني التى يزيد عددها عن 3000 أغنية بين مصري ولبناني.

– كانت صباح أول فنانة عربية تقف على مسارح عالمية كأرناغري فى نيويورك ودار الأوبرا فى سيدني، وقصر الفنون فى بلجيكا وقاعة ألبرت هول بلندن، وكذلك على مسارح لاس فيجاس، وثانى فنانة عربية بعد السيدة أم كلثوم التى تغنى على مسرح الأولمبيا فى باريس مع فرقة روميو لحود الاستعراضية.

– تزوجت صباح 9 مرات حيث أفصحت عن ان معظم أزواجها كانوا يستغلون شهرتها وثروتها لمصالحهم حيث ان بعضهم يطلق عليها “مدام بنك” لكونها تنفق الكثير من الأموال بدون تفكير على من تحب.

– انتشرت شائعة بعد طلاقها من فادي لبنان أنها تريد الزواج بملك جمال لبنان «عمر محيو» وكان عمره 25 سنه، وتبين إنها كانت تساعده على الدخول إلى المعترك الفني واختلقت قصة الحب والزواج وحاولت مساعدته فنيًا.

– اضطرت صباح لبيع منزلها والعيش في فندق لتتمكن من سداد نفقات علاج ابنتها هويدا في الولايات المتحدة بعد تدهور صحتها بسبب الإدمان عام 2006.

– قام رئيس ليبيا الراحل معمر القذافي بشراء قصرا فخما لها في ليبيا لكن رفضت العيش فيه، فاشترى لها منزلا في ضواحي بيروت والذي وهبته لإبنة أختها.

– توفيت صباح فجر يوم الأربعاء 26 نوفمبر 2014 في مقر اقامتها عن عمر يناهز 87 عاماً وتعتبر جنازة صباح من “أغرب الجنائز في العالم” حيث أنها اوصت قبل موتها بألا يحزنوا عليها، وأنها تريد الموت على أنغامها وهذا ماتم تنفيذه من قبل الشعب اللبناني وأهلها حيث ان جنازتها امتلأت بأغانيها والراقصات اللاتي رقصن عليها.

Be the first to comment

اترك رد