التمديد في حالة الطوارئ بكامل تراب الجمهورية لمدّة 7 أشهر

قرّر رئيس الجمهورية، الباجي قايد السبسي، بعد التشاور مع رئيس الحكومة ورئيس مجلس نواب الشعب، اليوم الثلاثاء 6 مارس 2018، التمديد في حالة الطوارئ بكامل تراب الجمهورية، لمدّة 7 أشهر، ابتداء من 12 مارس 2018.

وجاء قرار التمديد في حالة الطوارئ، خلال إشراف رئيس الجمهورية قايد، اليوم بقصر قرطاج، على اجتماع مجلس الأمن القومي الذي استعرض “تقييما للأوضاع الأمنيّة داخليّا وإقليميّا وآخر الإستعدادات لإنجاح المواعيد والمناسبات الوطنيّة الكبرى وفي مقدمتها الإنتخابات البلديّة وتأمين الموسم السياحي الصيفي وشهر رمضان المعظم”.

كما تمّ خلال الإجتماع “التأكيد على أهميّة بذل مزيد المجهودات لتأمين المواقع الحيويّة لإنتاج الفسفاط والتسريع بعودة الإنتاج وضمان ديمومته بما يساهم في الترفيع من نسق التنمية وتنويع القاعدة الإقتصادية بالجهة، مع الحرص على إتخاذ كل الإجراءات اللازمة لتطبيق القانون وحماية المصلحة العليا للوطن، مع احترام الحقوق والحريات المضمنّة في الدستور”، وفق بلاغ لرئاسة الجمهورية.

وشدّد رئيس الدولة خلال هذا الإجتماع على “ضرورة أن تسهر كل أجهزة الدولة ومؤسساتها على الحفاظ على الأمن الإقتصادي والأمن الإجتماعي للمواطنين، بالتوازي مع تأمين مسار الإنتقال الديمقراطي وخاصة من خلال الإسراع باستكمال تركيز المؤسسات الدستورية وعلى رأسها المحكمة الدستورية في أقرب الآجال”.

يذكر أن رئيس الجمهورية كان قرر يوم 24 نوفمبر 2015 الإعلان عن حالة الطوارئ في كامل تراب الجمهورية لمدة شهر، على خلفية عملية تفجير حافلة للأمن الرئاسي والتي أودت باستشهاد 13 أمنيا وإصابة عدد آخر من بين زملائهم، وقد تم التمديد في حالة الطوارئ منذ ذلك الحين، في عديد المناسبات.

ويخوّل الفصل 80 من الدستور لرئيس الجمهورية، ”في حالة خطر داهم مهدد لكيان الوطن وأمن البلاد واستقلالها، يتعذر معه السير العادي لدواليب الدولة، أن يتخذ التدابير التي تحتمها تلك الحالة الإستثنائية وذلك بعد استشارة رئيس الحكومة ورئيس مجلس نواب الشعب وإعلام رئيس المحكمة الدستورية ويعلن عن التدابير في بيان إلى الشعب”.

Be the first to comment

اترك رد