اضرمت النار في جسدها احتجاجا على حذف زوجها من قائمة المنتفعين بمنحة المعوزين (180د )

بنزرت:خاص / رصد:طارق الجبار
*عقب زيارة والي بنزرت لمنزل المراة التي اضرمت النار في جسدها بسجنان:
*اقرار جملة من التدخلات الجهويةوالوالي يؤكد ان البحث لن يستثتي احدا.

اقرت السلطات الجهوية ببنزرت جملة من التدخلات الاجتماعية والمادية والطبية وايضا التربوية الفورية لكامل اسرة المراة التي كانت اضرمت النار في جسدها احتجاجا على تعمد الوحدة المحلية للشؤون الاجتماعية بسجنان حذف اسم زوجها من قائمة المنتفعين من منحة المعوزين (180د ) ،وكان ذلك خلال زيارة ميدانية لمنزل المراة اداها والي بنزرت السيد محمد قويدر اليوم ،ومنها تخصيص ما يزيد عن 3000 دينار كمنحة عاجلة لتحسين سكن الاسرة بمنطقة الصميرة من معتمدية سجنان ،واتخاذ التدابير الواجبة لتوفير موطن رزق كريم لابنها البكر وتوفير ما يجب من تجهيزات منزلية غائبة عن المنزل ،الى جانب التدخل لدى المصالح التربوية لاعادة البنت البمر للنراة لمقاعد الدراسة في السنة الرابعة ثانوي ،وايضا توفير المساعدة للزوج لتامين تحوله للمستشفى المحلي لتصفية الدم ،مع تمكين العائلة من بقية المساعدات العينية الواجبة.

وقال والي بنزرت السيد محمد قويدر في تصريح مباشر لنا “نرجو ان تخفف مجمل التدابير المتخذة من الام الاسرة ،مشددا انه سيتم تنفيذها عاجلا بالتوازي مع متابعتنا لتطور مرحلة علاج المراة بمستشفى الحروق ببنعروس ،مبينا انه لن يتم استثناء اي طرف او هيكل من التحقيق والمتابعة والمسؤولية سواء سلط محلية او فنية او غيرها ،معربا عن غضبه مما اسماها سلبية التعاطي مع مطالب المواطنين المشروعة “.

وكان والي بنزرت ادى  زيارة اطمئنان للمراة شفاها الله بمستشفى الحروق ببنعروس بحضور عدد من اعضاء مجلس نواب الشعب .

طارق الجبار

Be the first to comment

اترك رد